|

قافية تونسية.. المركز الجامعي للتنشيط الثقافي والرياضي

بقلم/ خيرة خلف الله


تجوب الثّورة المدن وتتسلّق العروش وتترجّل
من عليائها لتحطّ قاب قصيد منّا .تأنتينا محمّلة بالألوان والحركة ،متسربلة بالرّوعة
عروس قول ونغما شجيّا ولو
حة مستعصية الإبداع ذلك فعلها فينا أمّا عن افتتاننا بها فحدّث ولا حرج
نعيشها أجزل من قوت ونعشقها أشهى من خليلة درب أو رفيق عمر ...

لا حديث لنا إّلا عنها ولا صوت لنا غيرها يتردّد في الأصقاع
نشهرها وردة في وجه كلّ واف
د علينا وقد ازداد شغفا بنا لأجل مغازلة عيونها
وأمّا شعاراتنا وأغانينا وكامل
حياتنا فنسقها معدّل على الثّورة لتغدو وطنا بديلا نتنفّس من خلاله وبه فعلا نكون
كان فضاؤنا الجامعيّ والتنشيطيّ مغايرا هذه السّنة من الرّبيع
دون بذخ أو تزيّد وكانت أصواتنا وريشتنا وعودنا تتسلّق العلا في جلجلة مدوّية عبقة بالتّحدي
والحريّة
هكذا انفتح فضاء المركز الجامعيّ للتنشيط الثقافيّ والرّياضيّ بقابس في تظاهرة "فسيفساء الحريّة بأنامل طلاّبية "لمسات من الإبداع أثّثتها فرقتنا العريقة الملتزمة "البحث الموسيقي بقابس"
هذه الفرقة المناضلة منذ عقود .لاكلمات عميقة مالم
يءدّها نبراس شمام ولا هتاف للشهيد إن لم تسبقه "هيلا هيلا يا مطر "
هذه التظاهرة الممتدة على ثلاثة أمام والمتشابكة الورشات الفنية والأدبية كان اليوم الثاني أحفلها
كان مميزا ...كان رائعا ...كان راقيا
الشاعر جمال الصليعي و"أنباء قر
اه "
صوته يتخلّله المداخلات الموسيقية من الفرقة تعضد تواشيحه النورانية أغنيات فطمنا عليها خلسة زمن المخلوع
ونحفظها سليقة الآن "يا نخلة واد الباي" "خذ البسيسه والتمر يا مضنوني "وجديد الثورة من كلمات شعرائنا وشاعراتنا على غرار أغنية "ياشهيد
تونس شعلت من بنزرت لبنقردان "
ونحن هذا اليوم نقول يا شهيد تونس شعرت شيبها وشبابها

هكذا تفاعل جمهور المركز شعراء من قابس اعتلتهم الفرحة من قلوبهم وهم يشعرون أن ا
لأغاني تعبر عن خلجاتهم فملأت بتسامة الشاعرة عواطف الاكريمي المشهد ولم تمنع نفسها من ترديد المقاطع حتى كادت تغطي على صوت نبراس شمام قائد فرقة البحث الموسيقي الذي لم يكتف بالعزف على العود والغناء وإنما آخر كل مقطع موسيقيّ كان ينوب المنشّطة في التمهيد للفقرة الشعرية وقد عضده صوت ابنته فنانة الفرقة المتالقة والشاعر المؤدي رفيق دربه ناصر الرديسي
ليطلع علينا من خلال هذا المشهد أيضا صوت الشاعر سامي الذيبي "بوجهه الذي يريد ترميم الوجود "
هذا الوجود الاستثنائيّ للكلمة والنّغم في فضاء ازدان بلوحات خرّجي المعهد العالي للفنون والحرف في عمل توجهوا به جميعا للثورة الحافلة بالحريّة

فتحيّة للثورة التونسية
وتحيّة للإبداع التونسيّ

خيرة خلف الله
قابس
22/04/
२०११

المشاهدات: ..
الناشر محمد ياسين رحمة on السبت, أبريل 23, 2011. تابع قسم , . الموضوع يعبّر عن رأي كاتبه لمراسلتنا، اضغط هنا.

0 التعليقات على "قافية تونسية.. المركز الجامعي للتنشيط الثقافي والرياضي"

علّق على الموضوع

الأرشيف

رئيس التحرير:

ـ ..............

مسؤول التحرير

ـ .....................

فريق التحرير

ـ ...................

ـ ....................... ـ ....................

أحدث التعليقات

أحدث المواضيع